معلومات عامة

مالا تعرفه عن مستشفى الامراض النفسيه اثينز 😱

 

 

من اكتر مستشفيات الامراض النفسية المشهورة هي مستشفي اثينز في ولاية اوهايواالأمريكية و مشهورة لسبب واحد …
آثار لشبح علي أرضية قبو المستشفي
المسشفي بنيت سنة 1874 لعلاج الجنود المرضي من اثار الحرب المدنية و كانوا كمان بيعالجوا الاطفال و المجرمين.

في اول سنة للمسشفي كان كل حاجة تمام لكن بمرور السنين قرروا انهم يستغلوا المرضي و يشغلوهم في مزارع و المستشفي بدأ تكبر اكتر و تاخد ناس اكتر من الاطفال للعواجيز للمشردين …
في الخمسينات وصل عدد المرضي ل2000 مريض و الي هو اكبر من قدرة حمل المستشفي و بسبب الضغط ده تجاربهم عالمرضي بقت اقسي لدرجة انهم كانوا بيخلوا المرضي ياخدوا ادوية مش محتاجينها و بغض النظر عن اثارها الجانبية و وصلوا لدرجة انهم علشان يهدوا المرضي الدكاترة كانوا بيدخلوا مسامير حديد في جوانب عيونهم لغاية مخهم علي اساس انها تقطع اتصال الاعصاب و تهدي المريض… التجارب و العلاج بدأ يزداد قسوة اكتر لغاية التمانينات و المرضى بدأو يموتو، لغاية لما اتقفل المستشفي سنة 1993 لكن لغاية دلوقتي لسه في بلاغات من شهود عن اصوات ناس بتصرخ بتطلع من جوا المستشفي و مشاهدات لخيالات ناس جواه…

و لو دخلت القبو هتلاقي شبح لواحدة بيحاول يخرج … في الحقيقة الشبح لمارجريت شيلين
مارجري كانت مريضة عندها 50 سنة دخلت المستشفي سنة 1979 …. عادة طاقم المستشفي بيسب المرضي يمشوا براحتهم و كانت واحدة منهم … لما دوروا عليها ملاقوهاش و اختفت لفترة كبيرة لغاية لما طاقم المستشفي لقي جثتها في القبو ميتة من 42 يوم … كانت جثتها عريانة تماما و شبه متحللة و اثار جسمها طابعة علي الارض …. تقرير المسشتفي قال انها ماتت بسكتة قلبية و حتي الان محدش يعرف ايه الي حصلها فعلا!

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق