معلومات عامة

مجوهرات حيرت العالم

1. الكرات الحجرية العملاقة في كوستاريكا

تثير التكوينات الحجرية الغامضة الموجودة في كوستاريكا فضول الكثيرين، ليس فقط بسبب شكلها الكروي المميز، لكن أيضا نظرا لأن أصلها والغرض منها مازال غير معلوما حتى وقتنا الحالي؛ وقد تم اكتشافها في ثلاثينات القرن الماضي، من قبل مجموعة من العمال كانوا يقومون بإزالة الغابات الموجودة في منطقة “دلتا ديكوس” حتى يتم استخدام الأرض في زراعة الموز.

وأشارت بعض الأساطير المحلية، إلى تلك الكرات العملاقة تحتوي على ذهب بداخلها، لكن عندما تم تفجير بعضها باستخدام الديناميت اتضح أنها خاوية.

وحتى الآن لا يمكن تحديد من قام ببناء تلك الكرات العملاقة أو السبب وراء بنائها، لكن تشير بعض الاحتمالات إلى أنها ترمز لأجرام سماوية رصدتها حضارة قديمة، أو أنه كان يتم استخدامها كعلامات للفصل بين المناطق التي تسكنها القبائل المختلفة.

2. بطارية بغداد

يبدو أن بلاد الرافدين توصلت إلى طريقة لتوليد الكهرباء قبل وقت طويل من اكتشافها، ففي ثلاثينات القرن الماضي تم العثور على قطعة أثرية غامضة خلال عملية تنقيب عن الآثار كانت تتم على مسافة قريبة من “بغداد” بالعراق؛ وتلك القطعة الأثرية، التي أطلق عليها اسم “بطارية بغداد”، هي عبارة عن جرة صفراء طولها 13 سنتيمترا، مزودة بقضيب حديدي في وسطها، ويوجد بداخلها أسطوانة نحاسية، وبداخلها قضيب حديدي آخر.

وتوصل الخبراء بعد فحص تلك الأداة، التي تم العثور عليها بين ركام مدينة أثرية، إلى أنها بطارية قديمة يمكنها توليد تيار كهربي قوته 1 فولت. ومازالت “بطارية بغداد” حتى الآن لغزا يحير العلماء، الذين عجزوا عن تفسير كيف يمكن لأداة متطورة بذلك الشكل أن تُنسى مع مرور الوقت، وأيضا لماذا لم يتم العثور على أي أداة مماثلة في المناطق المجاورة.

3. مخطوطة “فوينيتش”

تعد مخطوطة “فوينيتش” من أكثر الكتب غموضا في العالم، فمؤلف ذلك الكتاب مجهول، فضلا عن أنه كُتب بلغة غير مفهومة وبأبجدية مجهولة، وتمتلئ صفحاته برموز ورسومات لا يمكن تفسيرها. وحير ذلك الكتاب العلماء خلال القرن العشرين، وحتى الآن مازال لغزا لا يمكنهم تفسيره.

4. تماثيل الإنكا الذهبية

هي عبارة عن تماثيل ذهبية لحيوانات غامضة تم العثور عليها في أمريكا الجنوبية، ويٌعتقد أنها ترمز لآلات طائرة؛ وفي عام 1996، أكد مصنعا نماذج الطائرات الألمان “بيتر بيلتنج” و”الجوند ايبوم”، النظرية التي تفيد بأن تلك التماثيل الذهبية هي عبارة عن آلات طائرة، حيث قاما ببناء نسخ مقلدة من تلك التماثيل، لكن بحجم أكبر، وتم تزويدها بمحرك ونظام للتحكم في الراديو، وتمكنت تلك النماذج من التحليق بنجاح.

5. آلة “أنتيكيثيرا”

كانت تلك الآلة، التى تم اكتشافها عام 1901 فى حطام سفينة قديمة بالقرب من جزيرة “كريت” اليونانية، لغزا حير العلماء، حيث فشلوا فى تحديد وظيفة تلك الآلة أو هوية مصنعها، نظرا لأنهم لم يتمكنوا من ترجمة سوى جزء بسيط من النقوش الموجودة عليها؛ وهي تعتبر أقدم جهاز كمبيوتر عرفه التاريخ، وتتمتع بتصميم معقد.

وبعد عقود من البحث والدراسة، توصل المؤرخون إلى أن تلك الآلة كانت تستخدم في إجراء الحسابات الفلكية، حيث يمكنها حساب حركة الشمس والقمر والكواكب بشكل دقيق، فضلا عن التنبؤ بظاهرتي الخسوف والكسوف، لكن بالرغم من ذلك مازالت تحير العلماء، إذ أنه لم يتم التوصل إلى التقنيات التي يمكنها أداء تلك المهام سوى بعد ألف عام.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق